منتديات امبده اون لاين
نرحب بكم في منتديات امبده اون لاين
well come to ombadaonline forums


اسلامي اجتماعي ثقافي رياضي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مختبرات الجينات الوراثية.. دقة متناهية وجاهزية عالية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamednour
مدير


عدد المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 23/03/2011

مُساهمةموضوع: مختبرات الجينات الوراثية.. دقة متناهية وجاهزية عالية   الجمعة مايو 13, 2011 2:18 am

مزودة بالأجهزة الدقيقة ومبنية وفق أحدث الطرق العلمية
استطلاع وتصوير: عوض بن مسلم زعبنوت
التشخيص هو رأس العلاج وأخذ العينات وإرسالها إلى المختبر هو الفيصل بين اختيارات العلاج فلا غنى إخذ العينات من دم المريض أو من الأجزاء الأخرى حسب المرض الذي يشكو منه المريض وإرسال تلك العينات إلى المختبرات ومن هنا تبرز أهمية وجود المختبرات المتنوعة لمختلف الفحوصات الطبية.
قامت وزارة الصحة بإنشاء مبنى خاص لمختبرات الجينات الوراثية وهو قريبا سوف يتم تجهيزه على أحدث الطرق العلمية ويتم تزويده بأحدث ما وصلت إليه الأجهزة الدقيقة وفي هذا الاستطلاع تأخذنا الخطوات الى المختبر المركزي - القائم حاليا بدارسيت - وذلك قبل الانتقال إلى المبنى الجديد ببوشر امام المستشفى السلطاني نقف مع المشرفة العامة للمختبر الدكتورة سلمى بنت محمد الحراصية مشرفة أول مختبر الجينات الوراثية التابع لوزارة الصحة يختص مختبر الجينات الوراثية الذي تم افتتاحه في الأول من يونيو لعام 1999 بتحليل الأمراض المتعلقة بالكرومسومات (العوامل الوراثية) التي تتركب من مجموعة خيوط متشابكة وملفوفة ببعضها البعض كبكرة الخيط وتحتوي على تعليمات وشفرات لصنع آلاف البروتينات المصنعة وأي خلل في هذه الشفرات قد تنتج عنه أمراض أو إعاقات مختلفة.

الجينات الوراثية

وتضيف الحراصية قائلة: يتم في مختبر الجينات الوراثية تصنيف الكرومسومات عن طريق الملاحظة الدقيقة لتركيب وطول كل كرومسوم الى جانب التركيز على العدد الكلي للكرومسومات لما لا يقل عن 30 خلية. وتنقسم التغيرات التي يمكن الكشف عنها في المختبر الى التغيرات في عدد الكروموسومات أو تركيبها. وتشمل العينات التي يتم أخذها: عينات دم المريض التي عادة ما تكون عينات لأطفال مصابين بخلل عقلي أو تشوه خلقي وتأخر في النمو حيث تساعد نتائج فحص الكرومسومات الأطباء على تحديد الطرق المثلى للتعامل مع المريض وإمكانية إخضاعه للعمليات الجراحية من عدمه. ومن العينات التي يتم استقبالها في المختبر عينات النخاع العظمي للمريض لتشخيص الاصابة بسرطان الدم ونوعه لتحديد العلاج المقدم, وعينات من السائل الامنيوني المحيط بالأجنة المتوقع اصابتها بأحد الأمراض الوراثية. كذلك يتم استقبال عينات الدم في حالات الاجهاض المتكرر والعقم لدى الجنسين وحالات تأخر علامات البلوغ.

أحدث التقنيات

وتقول مواصلة حديثها: إن مختبر الجينات مزود حاليا بالعديد من الاجهزة والتقنيات الحديثة باستمرار كما يتم ارسال العاملين الى دورات تدريبية للاستفادة من الخبرات العلمية ومواكبة اخر التطورات في هذا المجال.
ويصل الآن عدد الموظفين العمانيين العاملين كفنيي مختبر الى 17 فنيا (علاوة على الزيادة في عدد الأجهزة والتقنيات المستخدمة في المختبر) كما تطور تشخيص الحالات المرضية على المستوى الكرومسومات وذلك للوصول الى مستوى المطلوب من المثالية والأستمراريه في تقديم الخدمات الصحية للمجتمع العماني على قدر عال من الجودة والكفاءة يعتبر مختبر الجينات الوراثيه الواقع في دائرة المختبرات بدارسيت هو المختبر الوحيد من هذا النوع التابع لوزارة الصحة حيث يتم استقبال العينات من جميع المستشفيات الحكوميه وبعض المستشفيات الخاصة من مختلف العيادات التخصصية كعيادات الاطفال والسرطان وأمراض النساء والولادة بمختلف مناطق السلطنة.

خطوات العمل

وتتابع الدكتورة الحراصية حديثها شارحة خطوات استقبال العينات حيث تقول: يتم استقبال العينات خلال ايام محددة من الاسبوع وهي: السبت والأحد والاربعاء حيث يتم ايصالها من قبل سائقين تابعين لكل مستشفى او منطقة وتصنيفها ما اذا كانت حالات طارئة أم لا وما اذا كان المريض طفلا حديث الولادة ام انه مريض بالغ ويتم أيضا تصنيف العينة بحسب الاختيار المطلوب لها.
فخطوات العمل المتبعة في المختبر تقتضي ان تتم زراعة العينات في اليوم نفسه الذي تم فيه سحب الدم من المريض, وبهذه الطريقة ايضا تضمن جودة العمل وبالتالي الحصول على أفضل النتائج.
وفقا لآخر الاحصائيات قدر عدد العينات المستقبلة حوالي 1200 حالة سنويا وتشمل العينات: بضع ملليلترات من الدم ونخاع العظم والسائل الاميوني (السائل المحيط بالجنين)
وباختلاف التشخيص لهذه العينات يتم اجراء الفحوصات لها وذلك اما الفحص الكروموسومي او الفحص الجيني. فعلى سبيل المثال: عينات الدم ترسل من عيادات الاطفال او عيادات امراض النساء والولادة وغيرها أما عينات النخاع الشوكي فترسل من عيادة أمراض الدم.
في الوقت الحالي يعتبر مختبر الجينات قسما صغيرا مكونا من مختبرين: مختبر الكروموسومات الوراثية ويعنى بفحص العينات لحالات التشوهات الخلقيه او العقلية لدى الأطفال والأطفال المصابين بمرض متلازمة داون ومتلازمة ادوارد ومتلازمة باتاو وغيرها بالاضافة لحالات الاجهاض المتكررة ومختبر الجينات الجزيئية وهو مختص بفحص الحمض النووي والحمض النووي الرايبوزي فعلى سبيل المثال فحص امراض الدم الوراثية مثل :الانيميا المنجلية وامراض الثلاسيميا.
ونظرا لما يشكله هذا المختبر من اهمية كبيرة تعود منفعتها على المجتمع العماني الحبيب فقد تقرر انشاء المركز الوراثي للصحة الوراثية يضم اقساما تخصصية اخرى معنية بفحص العديد من الامراض الجينية بالاضافة الى الاقسام الموجودة حاليا.
ان المركز قيد الانشاء والتشييد في منطقة بوشر حيث يتوقع افتتاحه في نهاية هذا العام او بداية العام القادم.
وقد اشارت الدكتورة انا رجب استشارية امراض الدم الوراثية بوزارة الصحة: ان العمل في المختبر بدأ عن طريق تشخيص الحالات المرضية التي تتعلق وترتبط بفحص الكروموسومات موضحة ان المختبر يسعى الى الوصول الى المستوى العالي في تقنيات مختلفة عن طريق التشخيص الجيني لأفضل مستوى. واشارت ايضا الى ان المختبر بدأ بقليل من الأجهزة والمعدات وتوسع عن طريق تمويل بعض الشركات الكبرى مثل الشركة العمانية للغاز الطبيعي وشركة نفط عمان بتمويل أجهزة أكثر دقة للوصول إلى المستوى العالمي في تقنيات التشخيص الجيني.
وأشارت الدكتورة سلمى الحراصية مشرفة فني مختبرات اولى إلى التطور الذي شهده المختبر على مدى السنين الماضية, حيث ان المختبر قد شهد تطورا من الجانب العملي منذ انشائه, حيث يتم استقبال معظم عينات الدم في حين وصل ليشمل عينات اخرى اضافية كعينات النخاع والسائل الأميوني وستتم اضافة المزيد من التقنيات والاجهزة في المركز الوراثي للصحة الوراثية الاكثر تخصصية ودقة في مجال الامراض الوراثية. كذلك سوف يتيح المبنى الجديد مع توفر الامكانيات المتاحة إجراء البحوث على الأمراض الجينية وربطها بطرق العلاج. وأشارت إلى روح الفريق الواحد الذي يتمتع به العاملون في المختبر والتفاهم والتعاون الكبير أن الذي يسير العمل وفقهما.
وأضافت كاملة السلمانية مشرفة فني مختبرات: إن المختبر يعمل حاليا في مشروع متعلق بفحص امراض الدم السرطانية المتوقع منه ايجاد فرص افضل لمعالجة المرضى المصابين بسرطان الدم في السلطنة بصورة اوسع حيث يقوم بإجراء الفحوصات على مستوى الكروموسومات بالاضافة الى الجينات عن طريق تطبيق احدث وأدق التقنيات للوصول الى مستوى عالي من الدقة.
ان المختبر من بداية تأسيسية قام بمراحل اساسية من خلال تدريب الكوادر العمانية على ايدي خبراء متخصصين من ذوي الكفاءة العالية حيث تقوم وزارة الصحة بارسال عدد من الموظفين لاكتساب المهارات الفنية والتخصصية في مجال الجينات الى مختبرات معروفة بالجودة العالية من مختلف الدول المتقدمة في العالم. بالاضافة الى تدريب الموظفين الجدد وحضور حلقات عمل ومؤتمرات علمية خارج السلطنة بما يتيح فرصة الاحتكاك والاستفادة من الخبرات الطويلة في مجال العمل في مختبرات الجينات الوراثية.

أمراض الدم
الجدير بالذكر انه في عام 2008 قامت وزارة الصحة بإنشاء مختبر علم الجينات الجزيئية للمساعدة في الحد من انتشار أمراض الدم الوراثية حيث تشكل أمراض فقر الدم المنجلي والثلاسيميا مشكلة صحية رئيسية في السلطنة وتستنزف الكثير من الموارد الصحية نظراً لارتفاع أسعار الأدوية وخدمات نقل الدم بالإضافة إلى تكرار زيارات المرضى للمستشفيات.
ومن بين كل ألف مولود حي في السلطنة يولد حوالي 3 أطفال مصابين بأحد هذه الأمراض. كما بلغت نسبة حاملي مرض فقر الدم المنجلي في العمانيين حوالي 10% في حين بلغت نسبة حاملي مرض الثلاسيميا 3%.
يعاني حاليا أكثر من 2500 عماني من مرض فقر الدم المنجلي والثلاسيميا كما يولد سنوياً حوالي 150 طفلا مصابا بأحد هذين المرضين.
إن توفر الفحوصات الجينية سيساعد في تطوير سبل علاج هذه الأمراض والوقاية من مضاعفاتها الصحية التي تهدد حياة المصابين. كما سيسهم الفحص الجيني قبل الزواج في تعريف الأسر العمانية بالطرق المناسبة لتجنب تكرار حدوث هذه الأمراض في الأجيال الجديدة.
إن معرفة الأطفال الحاملين للمرض وأقاربهم يشكل عاملا إيجابي بحيث يمكن مستقبلاً تفادي زواج شخصين حاملين لنفس المرض. أما إذا كان أحد الزوجين سليماً والآخر حاملا للمرض فلن يصاب أي من الأبناء. كما سيصبح فحص الجنين في فترة الحمل ممكناً مع وجود الفحوصات الجينية المخبرية.
تعتمد الفحوصات الجينية المخبرية على استخدام عينات الدم الوريدي والدم المستخلص من الحبل السري (عند فحص الجنين). ويتم استخراج مادة الدي إن آ من الخلايا ذات النواة لفحصها بالتكنولوجيا الحديثة. وبعد الفحص يتم تخزين جزء من الدي إن آ في مختبر الجينات التابع لوزارة الصحة لتتمكن الأسر من الاستفادة من هذه العينات في المستقبل لإجراء فحوصات ما قبل الزواج
[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ombadaonline.sudanforums.net
 
مختبرات الجينات الوراثية.. دقة متناهية وجاهزية عالية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات امبده اون لاين :: منتدى الابحاث و الدراسات العلمية :: علم الجينات الوراثية-
انتقل الى: